خليفة الانسانية اول جهة تسلم مساعدات طبية لمستشفيات على حدود هاييتي

 سلم وفد مؤسسة خليفة بن زايد للاعمال الانسانية المتواجد حاليا في جمهورية الدومينكان صباح اليوم بحضور الدكتور هيمهترو سالازار وزير الصحة الدومينكاني مساعدات طبية إلى الشعب الهاييتي، تضمنت أدوية ومستلزمات طبية سيتم توزيعها على المستشفيات والمراكز الصحية القريبة من الحدود الغربية لجمهورية هاييتي.

واكد الدكتور سالازار ان المؤسسة هي أول جهة انسانية تقدم مساعدات في الدومينكان لتمكين المستشفيات من علاج المصابين جراء الزلزال الذي ضرب هاييتي.

وقال ان بصمات الامارات بارزة في مجال العمل الإنساني معربا عن شكره وتقديره لدولة الامارات ووفدها الذي قام بجولة ميدانية في المنطقة شملت عددا المستشفيات والمراكز الصحية.
والتقى الوفد في وقت سابق مسؤولين في الدومينكان ومجموعة من المنظمات الانسانية، واستمعوا منهم الى توضيح حول الاحتياجات الملحة للشعب الهاييتي خاصة في مجال الرعاية الصحية والغذاء وخصوصا في المستشفيات والمستوصفات القربية من الحدود.
واكد الوفد ان المساعدات الغذائية ستوزع بالتعاون مع حكومة الدومينكان وسفارة هاييتي في سانتو دومينغو ودار الايتام في هايتي وسيتم نقلها برا الى جمهورية هاييتي لتعزيز جهود الإغاثة الدولية لصالح المتأثرين.
من جانب آخر اكمل الوفد ترتيبات تنفيذ المرحلة الثانية من برنامج اغاثة منكوبي زلزال هاييتي التي أمر بها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله ليلبي إحتياجات المستهدفين العاجلة والضرورية في الوقت الحالي وذلك بالتنسيق مع حكومة الدومينكان من خلال الشراء المباشر من السوق المحلي في جمهورية الدومينكان.
وسيقوم الوفد بشراء حوالي 500 طن من مواد الإغاثة الطارئة والمستلزمات الضرورية لارسالها الى هاييتي.
يشار الى ان المؤسسة ارسلت طائرة إغاثة حمولتها 77 طنا من المواد الغذائية والطبية كمرحلة اولى اشرف عليها الوفد بالتنسيق مع حكومة الدومنيكان وذلك في اطار الحرص على تنفيذ توجيهات صاحب السمو رئيس الدولة بتقديم خدمات اغاثية تلبي متطلبات الساحة الهاييتية التي تواجه تحديات انسانية كبيرة نتيجة الأضرار التي خلفها الزلزال.

التعليقات(0)

اضافة تعليق