مؤسسة خليفة بن زايد الإنسانية تسير قافلة إغاثة لمنكوبي هاييتي

 غادرت الليلة الماضية من جمهورية الدومينيكان قافلة مساعدات إغاثية قدمتها مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية لإغاثة منكوبي الزلزال الذي ضرب هاييتي .. وتضم القافلة سبع شاحنات تحمل / 200 / طن من المواد الغذائية والطبية والمستلزمات الانسانية.

وتأتي هذه المساعدات تنفيذا للمرحلة الثانية التي أمر بها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة " حفظه الله " بتقديم مساعدات عاجلة لجمهورية هاييتي جراء ما لحق بها من أضرار وخسائر كبيرة نجمت عن الزلزال الذي ضرب عاصمتها .. وذلك من خلال برنامج إغاثي يلبي إحتياجات المستهدفين العاجلة والضرورية بالتنسيق مع حكومة الدومينكان .. حيث تم شراء حوالي/ 500 / طن من مواد الإغاثة الطارئة والمستلزمات الضرورية مباشرة من السوق المحلي في الدومينكان لنقلها برا إلى هاييتي.
وأوضحت مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية أن تلك المساعدات تم تجهيزها بناء على زيارة سابقة قام بها وفد المؤسسة المتواجد في الدومينيكان بعد وصوله مباشرة إلى هاييتي .. واطلع الوفد على أبرز الاحتياجات الضرورية للقطاع الصحي والغذائي بالتنسيق مع الدومونيكان وسفارة هاييتي في سانتو دومينغو.

ويأتي قرار المؤسسة شراء مواد الإغاثة من السوق المحلي في الدومينيكان بعد عدة اجتماعات ومناقشات مع منظمات الأمم المتحدة والبعثات الدبلوماسية والمنظمات الإنسانية العالمية حيث أجمعوا على ضرورة الإسراع في وصول هذه المساعدات الى هاييتي من أقرب نقطة لها .. فيما تتوجه المعونات برا إلى المناطق المنكوبة لتعزيز جهود الإغاثة الدولية لصالح المتأثرين من الزلزال .
وأكدت المؤسسة أن إغاثة هاييتي جاءت تنفيذا لرسالتها الإنسانية على الساحة العالمية وفي إطار اهتمامها بالوضع الإنساني المتأزم في هاييتي وحرصها على الحد من تفاقم الأوضاع الإنسانية هناك من خلال تصاعد وتيرة العمل الإنساني بصورة مكثفة للحد من تداعيات الظروف التي يعانيها المتأثرون بالزلزال.

التعليقات(0)

اضافة تعليق