مؤسسة خليفة الإنسانية وتعاونية الاتحاد تدعمان مبادرة الأسر المواطنة في "إفطار الصائم"

وقعت مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية وتعاونية الاتحاد مذكرة تفاهم تقضي بمشاركة تعاونية الاتحاد في دعم مبادرة "الأسر المواطنة" التي تتعاون معها المؤسسة في تنفيذ "مشروع إفطار صائم"، الذي يستهدف 951 ألف شخص بالتعاون مع 317 أسرة مواطنة في 102 نقطة توزيع منتشرة في كافة أنحاء الدولة.

مثل مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية في التوقيع المهندس سلطان حسن الغفيلي المدير التنفيذي للمشاريع الهندسية، ومثل تعاونية الاتحاد الدكتور سهيل البستكي مدير إدارة السعادة والتسويق، بحضور الآنسة هدى سالم مدير قسم الاتصال وخدمة المجتمع.

وتعقيباً على التوقيع أكد سعادة محمد حاجي الخوري مدير عام مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية ان اتفاقية التعاون مع تعاونية الاتحاد التي تعد من أكبر التعاونيات الاستهلاكية في الدولة، يؤكد على أن المؤسسات الوطنية تتسابق للتجاوب مع دعوة القيادة الرشيدة بتعزيز التلاحم الوطني والمجتمعي وتعمل وفق الخطة الاستراتيجية لسياسة الحكومة لإيجاد فرص عمل للمواطنين في القطاع الخاص إيماناً منها بأن التنمية البشرية هي عملية دعم وتطوير قدرات وخبرات الأفراد ليصل الإنسان بمجهوده إلى مستوى مرتفع من الإنتاج والدخل.

ومن جانبه قال الدكتور سهيل البستكي مدير إدارة السعادة والتسويق “دعم تعاونية الاتحاد لمبادرة الأسر المواطنة يسهم في تعزيز الشراكة المجتمعية وتحقيق المصالح المشتركة بين الطرفين لدعم الأسر المواطنة وتشجيعها على العمل وزيادة موارد الدخل، موضحاً أن دعم المبادرة التي تنفذ مشروع إفطار صائم يبرز قيم المجتمع الإماراتي الأصيلة خصوصاً في شهر رمضان المبارك وفي عام التسامح، والحب والترابط والتلاحم، كما يسهم في تحقيق الأهداف الاستراتيجية لمؤسسة خليفة الإنسانية وتعاونية الاتحاد.

وأكد البستكي" على ضرورة تطوير التعاون بين المؤسسات الحكومية والمؤسسات الوطنية في القطاع الخاص وذلك لخدمة شريحة محدودي الدخل والأسر المتعففة ومساعدتها في تحقيق حياة كريمة عنوانها العمل بجد واجتهاد".

التعليقات(0)

اضافة تعليق